قناة الراصد الفضائية

فيسبوك وانستغرام يجمّدان حسابي ترامب لمدة 24 ساعة

حذا فيسبوك ليل أمس الأربعاء حذو تويتر بتعليقه حساب دونالد ترامب بعد أعمال العنف التي شهدتها واشنطن حين اقتحم أنصار للرئيس المنتهية ولايته مبنى الكابيتول، وزرعوا فيه الفوضى ودفعوا الكونغرس لتعليق جلسة المصادقة على فوز جو بايدن بالرئاسة.

وقال فيسبوك في تغريدة على تويتر “لقد وجدنا انتهاكين لقواعدنا على صفحة الرئيس دونالد ترامب نجم عنهما تعليق حسابه لمدة 24 ساعة، مما يعني أنّه فقد القدرة على النشر على المنصة خلال هذه الفترة”.

وكان فيسبوك حذف مقطع فيديو نشره الرئيس المنتهية ولايته على صفحته ودعا فيه أنصاره الذين اقتحموا الكابيتول إلى “العودة إلى ديارهم” لكنّه جدّد في الوقت نفسه مزاعمه بأنّ الانتخابات “سُرقت” منه.

وقال جاي روزن نائب رئيس وحدة النزاهة في فيسبوك إنّ “هذه حالة طارئة، ونحن نتّخذ إجراءات طارئة مناسبة، بما في ذلك حذف فيديو الرئيس ترامب”.

وأضاف في تغريدة على تويتر “لقد حذفناه لأنّنا نعتقد أنّه يساهم في تأجيج العنف بدلاً من تقليله”.

وأتت خطوة فيسبوك بعدما حجب تويتر تغريدات لترامب وجمّد حسابه لمدّة 12 ساعة، وهدّد بغلق هذا الحساب بصورة دائمة في حال استمرّ الرئيس المنتهية ولايته في انتهاك قواعد الاستخدام المتعلّقة بالنزاهة المدنية، في إجراءات غير مسبوقة لجأ إليها موقع التواصل الاجتماعي بعد أعمال العنف التي شهدها الكابيتول.

وقال تويتر في منشور إنّه “نتيجة للوضع العنيف غير المسبوق والمستمرّ في العاصمة واشنطن، فقد طلبنا من دونالد ترامب إزالة ثلاث تغريدات نشرت أمس بسبب الانتهاكات المتكرّرة والخطيرة لسياسة النزاهة المدنية”، محذراً من أنّه “إذا لم تتم إزالة التغريدات، فسيظلّ الحساب مغلقاً”.

وبالإضافة إلى تويتر وفيسبوك فقد حذف يوتيوب أيضاً مقطع الفيديو الذي نشره ترامب على حسابه في هذا الموقع.

كما قال رئيس انستغرام إن الموقع سيعلق حساب ترامب 24 ساعة.

التعليقات مغلقة.