قناة الراصد الفضائية

الاقتصادية:استمرار الحكومة بالتوجه نحو الاقتراض الداخلي أو الخارجي لتأمين رواتب الموظفين،سيدمر الاقتصاد العراقي”.

حذرت عضو الاقتصادية النيابية، ندى شاكر جودت اليوم الخميس،، من استمرار الحكومة بالاعتماد على الاقتراض الداخلي أو الخارجي، فيما دعت إلى توفير البدائل لرفد الموازنة وتجاوز الأزمة المالية التي تمر بها البلاد.

وقالت جودت في حديث لـها، إن “استمرار الحكومة بالتوجه نحو الاقتراض الداخلي أو الخارجي لتأمين رواتب الموظفين والنفقات الملحة، سيدمر الاقتصاد العراقي”.

وأضافت، أن “اللجنة المالية ناقشت مع وفد من وزارة المالية يوم أمس طلب الحكومة بشأن الاقتراض الجديد، وأكدت عدم موافقتها على اقراض الحكومة 41 تريليون، لما فيه من مبالغة كبيرة بالنسبة للفترة المتبقية من عام 2020”.

ودعت جودت إلى “ضرورة توفير البدائل عبر تفعيل القطاع الصناعي والزراعي من أجل دعم خزينة الدولة والاستفادة منها في تخفيف حجم الأزمة المالية التي تعاني منها البلاد

التعليقات مغلقة.